العهد ج 2 ح 31

.

2023-02-09
    رب لا تذرني فردا وأنت خ ي ر الوارثين قران